Get Adobe Flash player

     

   
 
عنواني

القدس في التاريخ

3000 ق.م


أنشأ العرب القدس قبل خمسة آلاف سنة، حيث اختارها اليبوسيون لتكون عاصمتهم، بسبب موقعها المتوسط بين البحر والنهر، حيث حصنوها بالسور من جميع الجهات، وقد عًرف عن ملكها المعروف باسم "ملكي صادق" أنه مخطط بناء المدينة، وهو الذي استقبل نبي الله إبراهيم عليه السلام عندما جاء إلى فلسطين، وقد أظهرت الوثائق الموجودة في المتحف المصري والمعروفة بوثائق تل العمارنة جل هذه الحقائق، حيث كان العرب هم الأكثرية طوال عهود التاريخ حتى زمن الاحتلال العبري لفلسطين منذ القرن الحادي عشر ق.م.، فقد تعلم الغزاة العبريون فنون الزراعة من العرب سكان البلاد الأصلية. ومن بقايا مدينة القدس اليبوسية عين سلوان أو عين الدرج.

1879 ق.م

ورد في ألواح مصرية تدعى "نصوص اللعنة" اسم (أورسالم) أي (مدينة السلام) كاسم للمدينة، وعاد الاسم وتكرر عام 1300ق.م في ألواح (تل العمارنة) حيث كان يسكنها اليبوسيون العرب.

1300ق.م -63 ق.م

تعرضت المدينة للغزو والاحتلال والتدمير وشهدت أحداثاً هامة خلال تلك الفترة، حيث احتلها المصريون، فالاسرائيليون، فالاشوريون، فالبابليون، فالفرس، فاليونان.

63ق.م - 636م

فترة الحكم الروماني واستمرت حوالي 700 سنة. أهم الاحداث التي جرت خلالها هي:

ظهور المسيح عليه السلام (حوالي السنة الأولى قبل التاريخ الميلادي).

70م دمرها القائد الروماني تيطس.

139م دمرها القائد الروماني (هدريان) وأنشأ مكانها مدينة (ايلياكابتولينا).

335م انشئت كنيسة القيامة.

395م انقسمت الامبراطورية الرومانية نهائياً إلى امبراطوريتين: روما وبيزنطة إذ تبعت القدس للامبراطورية البيزنطية.

614م حتى 629م احتلها الفرس.

629-636م أعادها الرومان إلى حكمهم.

636م - 1917م: العهد العربي والإسلامي


636م: أعاد العرب المسلمون تحرير القدس وفتحوها سلماً، حيث دخل الخليفة عمر بن الخطاب المدينة وكتب لأهلها العهدة العمرية المشهورة.

691م: بنى الخليفة الأموي عبد الملك بن مروان مسجد قبة الصخرة المشرفة.

705م: تم الانتهاء من بناء المسجد الأقصى على يد الخليفة الأموي عبد الملك بن مروان وابنه الوليد.

747م - 1099م: خضعت القدس لسيطرة العباسيين فالطولونيين فالاخشيديين فالفاطميين الذين اهتموا بالقدس وقاموا بتعمير المسجد الأقصى وقبة الصخرة وغيرهما من أبنية المدينة نتيجة الزلازل التي ضربت المنطقة وتم ذلك في عهد أبو جعفر المنصور، والمهدي، وهارون الرشيد، والمأمون، والمقتدر، وكافور الاخشيدي، والحاكم بأمر الله، والظاهر لإعزاز دين الله، والمنتصر.

1099م: احتل الصليبيون القدس وارتكبوا مذبحة رهيبة قتلوا فيها معظم سكانها. ثم حولوا مسجد قبة الصخرة إلى "كنيسة السيد المسيح". أما المسجد الأقصى فحولوا جزءاً منه إلى كنيسة، والجزء الآخر إلى مسكن لفرسان الداوية، وبنوا فيه مستودعاً للأسلحة، واستخدموا السراديب التي تحته كإسطبلات خيول وهي المعروفة باسم "الأقصى القديم، والمصلى المرواني"، واستمر الاحتلال الصليبي للمدينة 88 سنة.

1187م: حرر صلاح الدين الايوبي المدينة من الصليبيين، وأمر بترميم أسوارها ولكن الصليبيين تمكنوا من السيطرة عليها أكثر من مرّه أيام الايوبيين لفترات قصيرة. كما تم هدم أسوارها واعادة بنائها في زمنهم.

1250م: تولى المماليك الحكم واهتموا بالقدس وأنشأوا فيها العديد من الزوايا والربط والتكايا والمدارس والمساجد والسبل، وقد استمر حكمهم حتى سنة 1516م.

1516م: استولى الأتراك العثمانيون على المدينة، وأهم الأحداث التي شهدتها تلك الفترة هي :

انشاء السور الحالي على يد السلطان سليمان القانوني وترميم قبة الصخرة المشرفة والمسجد الاقصى.

تكالب الدول الغربية على فتح قنصليات لها في القدس لزعزعة النفوذ التركي.

توصل الدول الغربية والدولة العثمانية لما يعرف باتفاق الوضع الراهن (ستاتيكو) فيما يخص الأماكن الدينية المقدسة في القدس.

1831م-1840م: خضوع المدينة لحكم محمد على باشا.

بدء البناء خارج سور البلدة القديمة، فيما اصبح يعرف بالقدس (الجديدة).

1863م: انشئت بلدية القدس ثم جرى تعمير كنيسة القيامة.

1873م: الاعلان عن سنجق القدس كوحدة ادارية منفصلة عن ولاية سوريا.

1882م: بدأت موجات الهجرة اليهودية الجماعية إلى القدس وفلسطين من روسيا، وقد بقيت القدس تحت الحكم التركي مدة 400 سنة.

1917م - 1948م: فترة الاحتلال البريطاني

1917: صدور وعد بلفور المشؤوم والاحتلال البريطاني للمدينة.

1922: اعلان الانتداب البريطاني على فلسطين، الأمر الذي أتاح فرض القوانين التي تسهل تهجير اليهود الى فلسطين وتسهل استيلاءهم على أرضها وطرد أهلها.

1929: ثورة البراق وصدور قرار اللجنة الدولية بعدم وجود أي حق لليهود في البراق وأنه ملك إسلامي خاص.

1935: اندلاع ثورة القسام واستشاهده على يد الإنجليز.

1936: الثورة الفلسطينية الكبرى التي استمرت حتى عام 1939.

1945: صدور تقرير السير فيتزجرالد بتقسيم القدس.

1947: صدور قرار الأمم المتحدة بتقسيم فلسطين وإنشاء كيان خاص بالقدس بشكل مستقل.

1948: نشوب الحرب بين العرب واليهود التي بدأت بسلسلة مذابح إسرائيلية، وانتهت بنكبة فلسطين وبقيام الكيان الصهيوني واحتلال إسرائيل الشطر الغربي من القدس، بالاضافة إلى 78% من أراضي فلسطين أي بزيادة قدرها 22% عما نص عليه قرار الجمعية العامة لهيئة الأمم المتحدة رقم 181/1947.

1948-1967: فترة تقسيم القدس

1948/1949: نكبة فلسطين وتوقيع اتفاق الهدنة بين إسرائيل والدول العربية في جزيرة رودس.

1950: اعلان اسرائيل أن القدس الغربية عاصمة لها ونقل الكنيست ومقر الحكومة إليها.

1950: وافق البرلمان الأردني على أن تشمل المملكة الأردنية الهاشمية الضفة الغربية بما فيها الشطر الشرقي من القدس.

1951: جرت أول انتخابات بلدية في الشطر الشرقي من القدس.

1952: تم توسيع حدود بلدية شرق القدس كما جرى توسعة بلدية ما يسمى "غرب القدس".

1959: الاعلان عن تحويل بلدية القدس الشرقية إلى أمانة القدس واعتبارها العاصمة الثانية للأردن.

1964: انعقدت الدورة الأولى للمجلس الوطني الفلسطيني في القدس حيث تم صدور الميثاق الوطني الفلسطيني وتشكيل اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية.

1967: الاحتلال الإسرائيلي لكامل المدينة

7/6/1967: احتلال إسرائيل الجزء الشرقي من القدس.

27/6/1967: الاعلان عن تطبيق القوانين الإسرائيلية على القدس وهدم السور وتوحيد شطري القدس.

28/6/1967: مصادرة أراضي العرب شرق القدس وضمها إلى القدس الغربية لتصبح بلدية "القدس الموّحدة".

28/6/1967: مصادرة 116 دونماً داخل البلدة القديمة وهدم المباني المقامة عليها وإقامة مباني جديدة أُسكن فيها اليهود.

29/6/1967: حل مجلس أمانة مدينة القدس العربي.

4/7/1967: صدور قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة رقم 2253 الذي ينص على اعتبار الاجراءات الإسرائيلية في القدس باطلة ويجب إلغاؤها.

25/7/1967: أحصت إسرائيل سكان القدس وأعطت الموجودين فيها بطاقات هوية إسرائيلية واعتبرت الموجودين خارجها غير مقيمين فيها، وحرمتهم من حق الرجوع إليها.

1/9/1967: طالب مؤتمر القمة العربي الذي انعقد في الخرطوم بانسحاب إسرائيل من جميع الأراضي التي احتلتها عام 1967.

21/5/1968: صدور قرار مجلس الأمن رقم 252 الذي ينص على عدم جواز استيلاء إسرائيل على الأرض بالقوة، ويأسف لتجاهلها تطبيق قرارات الأمم المتحدة.

21/8/1969: أحرق اليهودي الحاقد مايكل دنيس روهان المسجد الأقصى المبارك.

28/1/1976: صدور حكم قضائي إسرائيلي باطل يسمح لليهود بالصلاة داخل الحرم القدسي الشريف.

20/7/1979: صدور قرار مجلس الأمن رقم 452 بضرورة وقف بناء المستعمرات الإسرائيلية في الأراضي المحتلة بما فيها القدس.

30/7/1980: الكنيست الإسرائيلي يصدر ما يسمى "بالقانون الأساسي" حول ضم القدس الشرقية إلى القدس الغربية واعتبارها "عاصمة موحدة لإسرائيل".

20/8/1980: صدور قرار مجلس الأمن رقم 478 الذي نص على عدم الاعتراف "بالقانون الأساسي" بشأن القدس الموّحدة، ودعوة الدول إلى سحب بعثاتها الدبلوماسية منها، ولوم إسرائيل أشد اللوم لمصادقتها على ما يسمى "القانون الأساسي" في الكنيست.

5/6/1980: دعوة مجلس وزراء خارجية الدول الإسلامية الذي انعقد في بغداد المدن والعواصم الإسلامية إلى التآخي مع القدس.

11/4/1982: أحد جنود جيش الاحتلال الإسرائيلي يهاجم مسجد قبة الصخرة المشرفة.

1/11/1983: مؤتمر عام اليونسكو يقر وضع بلدة القدس القديمة ضمن التراث العالمي المهدد بالخطر.

8/10/1990: جيش الاحتلال الإسرائيلي يقترف مذبحة في الحرم الشريف ذهب ضحيتها 23 شهيداً وأعداد كبيرة من الجرحى.

13/9/1993: توقيع اتفاق أوسلو تأجل بموجبه البحث في مشكلة القدس إلى ما سمّي مرحلة الحل النهائي التي كانت من المقرر التوصل إليها عام 1999.

25/10/1994: توقيع اتفاقية وادي عربة التي تعهدت فيها إسرائيل باحترام الدور الحالي الخاص للمملكة الأردنية الهاشمية في الأماكن الإسلامية المقدسة في القدس، وعند انعقاد مفاوضات الوضع النهائي، ستعطي إسرائيل أولوية كبرى للدور الأردني التاريخي في هذه الأماكن.

24/9/1996: افتتحت إسرائيل نفق الأقصى مما أشعل هبة الأقصى التي أدت إلى استشهاد 62 فلسطينياً ومقتل 15 يهودياً وسقوط مئات الجرحى.

28/9/2000: انتفاضة الأقصى على أثر اقتحام اريل شارون (رئيس حزب الليكود المعارض آنذاك) الحرم القدسي الشريف بحراسة ثلاثة آلاف جندي إسرائيلي.

 
     

   All Rights Reserve © 2012  اللجنة الملكية لشؤون القدس